منتدى إسلامي على مذهب أهل السنة والجماعة
 
الرئيسيةصفحه1التسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
Flag Counter
سحابة الكلمات الدلالية
المواضيع الأخيرة
» نحو خطوات فاعلة للداعية المسلمة .
أمس في 9:58 pm من طرف إبراهيم باشا

» التربية بالمكافئة .
الثلاثاء أبريل 18, 2017 10:10 pm من طرف إبراهيم باشا

» * ما حكم خلوة الرجل بزوجة أخيه ؟ * لفضيلة الشيخ العلامة / مصطفى العدوي .
السبت أبريل 15, 2017 9:52 pm من طرف إبراهيم باشا

» * نصيحة لمن يتكلمون في أهل العلم * لفضيلة الشيخ العلامة / مصطفى العدوي .
السبت أبريل 15, 2017 9:24 pm من طرف إبراهيم باشا

» خطبة مفرغة بعنوان : ** الشائعات ، وآثارها السيئة على الفرد والمجتمع **
السبت أبريل 08, 2017 10:05 pm من طرف إبراهيم باشا

» شرح أحاديث رياض الصالحين . * باب المجاهدة * ( جزء 3 ) . شرح العلامة الشيخ محمد بن صالح بن عثيمين .
الأربعاء أبريل 05, 2017 12:18 am من طرف إبراهيم باشا

» شرح أحاديث رياض الصالحين . * باب المجاهدة * ( جزء 2 ) . شرح العلامة الشيخ محمد بن صالح بن عثيمين .
الأربعاء أبريل 05, 2017 12:15 am من طرف إبراهيم باشا

» شرح أحاديث رياض الصالحين . * باب المجاهدة * ( جزء 1 ) . شرح العلامة الشيخ محمد بن صالح بن عثيمين .
الأربعاء أبريل 05, 2017 12:12 am من طرف إبراهيم باشا

» { ما يُفْعَل ويُقَال إذا أتى المَـرْءَ أمْرٌ يَسُرُّه } .
السبت أبريل 01, 2017 10:01 pm من طرف إبراهيم باشا


إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعشاطر | 
 

 كيف تخدمينَ دين الإسلام ؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
إبراهيم باشا
Admin
avatar

عدد المساهمات : 699
تاريخ التسجيل : 23/02/2013
الموقع : http://www.ansarsonna.com

مُساهمةموضوع: كيف تخدمينَ دين الإسلام ؟   الأربعاء فبراير 10, 2016 7:56 pm






كيف تخدمينَ دين الإسلام ؟



تصحيح لغوي ، وتنسيق مقال أ/ إبراهيم باشا .




يقول الشيخ مازن عبد الكريم الفريح :



السؤال :
لقد من الله عليَّ بالالتزام حديثًا – والحمد لله – وأريد أن أعمل لديني فكيف الطريق إلى ذلك ولا سيما وأنا ليس لدي علم كاف لنشر الدعوة ؟


الجواب :
لا شك أنك معنية بالعمل لهذا الدين تمامًا كالرجال من حيث المبدأ وإن اختلفتِ عنه في وسائل العمل ومجالاته فإن الله عز وجل قد أمر الجميع بالعمل فقال : ((يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا ارْكَعُوا وَاسْجُدُوا وَاعْبُدُوا رَبَّكُمْ وَافْعَلُوا الْخَيْرَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ )) ( الحج الاية :77 ) ،

وقال : ((مَنْ عَمِلَ صَالِحًا مِّن ذَكَرٍ أَوْ أُنثَىٰ وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَلَنُحْيِيَنَّهُ حَيَاةً طَيِّبَةً ۖ وَلَنَجْزِيَنَّهُمْ أَجْرَهُم بِأَحْسَنِ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ )) ( النحل الاية :97 ) .


وإذا كان التقصير في العمل لهذا الدين قد شمل الرجال والنساء إلا أنه في النساء أكثر ،

وذلك لأسباب كثيرة لسنا الآن بصدد الحديث عنها ،

وعلى أية حال فإنك تُشْكَرِين على إحساسك بضرورة العمل لهذا الدين الذي أنعم الله علينا به وجعلنا من أتباعه ، وهذه النعمة لا يعرف قدرها الكثير من المنتسبين له .


ولعلني أذكر صورًا وطُرُقًا يمكن لك ولغيرك أن تخدم الدين من خلالها ، مع العلم أن العمل لهذا الدين ليس محصورًا على العلماء :


_ طاعتك لزوجك ، وحرصك على هدايته ونصحه ، والسعي لإدخال السرور والسعادة إلى قلبه ، ونيل رضاه تتقربين بها إلى خالقك عز وجل .


_ تربية الأولاد .


_ بناء البيت المسلم .


مِن أعظم الأعمال التي تخدمين بها هذا الدين أن تجعلي بيتك بيتًا مسلمًا في أفراده ، ومسلمًا في أساسه ، ومسلمًا في معداته وأجهزته ، تنشرين فيه الفضائل وتحاربين الرذائل .


_ مشاركة أخواتك الصالحات في نشاطهن في الدعوة ، ولا سيما وهناك مجموعات نسائية ناشطة تدعو إلى الله عز وجل بالحكمة والموعظة الحسنة فيمكنك الاتصال بهن والعمل معهن ، والمرء قليل بنفسه كثير بإخوانه .


_ الإسهام في نشر الخير عبر كلمة نصح تسدِّدينها إلى امرأة غافلة ، أو شريط تهدينه إلى امرأة مخطئة ، أو كتاب أعجبك تعطينه إلى جارتك وتطلبي منها قراءته بعد أن تثيري فضولها بذكر ما أعجبك في هذا الكتاب .



هذه بعض الوسائل والطرق – وهي كثيرة – وما ينقصنا في كثير من الأحيان هو النية الصادقة والهمة العالية والعمل الجاد لنشر الخير بين الناس .


ويحضرني قصة تلك المرأة النصرانية التي حضرت أحد المؤتمرات التي أقيمت للتعريف بالدين الاسلامي ،

وبعد سماعها لتعريف مختصر لخصائص هذا الدين ومميزاته قالت : " لإن كان ما ذكرتموه عن دينكم صحيحًا إنكم لظالمون .. "

فقيل لها : ولماذا ؟

قالت : " إنكم لم تعملوا على نشره بين الناس والدعوة إليه .. "


بل حدثني أحد الدعاة وكان منتدبًا مع مجموعة من الدعاة من قِبَل جامعة الإمام محمد بن سعود للدعوة في بعض دول أفريقيا .. قال : " وفي رحلة شاقة إلى قرية من القرى ، وكانت السيارة تسير وسط غابة كثيفة ، وكان الطريق وعرًا وعورة يستحيل معها أن تسرع السيارة أكثر من 20كم في الساعة ، وقد بلغ منا الإرهاق مبلغه ، وكأن البعض قد ضاق صدره من طول الرحلة ، وبدأ يتأفف من شدة الحر وكثرة الذباب والغبار الذي ملأ جو السيارة ، وفجأة شاهدنا على قارعة الطريق امرأة أوربية قد امتطت حمارًا وعلقت صليبًا كبيرًا على صدرها ، وبيدها منظار ودربيل ، وعند سؤالها عن سبب وجودها في هذه الغابة تبين أنها تدعو للصليب في كنيسة داخل القرية ولها سنتان ،

قال صاحبي : فقلنا : " اللهم إنا نعوذ بك من جلد الفاجر وعجز الثقة . "


أقوال مهمة :


* إن المرأة معنية بالدعوة لهذا الدين تمامًا كالرجل من حيث المبدأ وإن اختلفت عنه في بعض وسائل العمل ومجالاته .


* المرء قليل بنفسه كثير بإخوانه ،
فشاركي أخواتك الصالحات في الدعوة إلى الله .







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ansarsonna.com
 
كيف تخدمينَ دين الإسلام ؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى جماعة أنصار السنة ببورسعيد :: روضة الاخوات :: فضفضة الأخوات الإيمانية :: استراحة أهل الإيمان-
إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعانتقل الى: